رئيس الجمهورية يعقد اجتماع مع رئيسي مجلسي الشيوخ والبرلمان ووزراء من الحكومة بشأن الأحداث في مدينة لاسعانود

0
121

 

وصرح رئيس الجمهورية فخامة موسى بيحي عبدي بعد الإجتماع بأن حكومة الصومال الفدرالية تحرض  دولة إقليم بونتلاند المجاورة بتأجيج العنف القبلي والعدوان ضد حكومة صوماليلاند
واعلن رئيس الجمهورية  بأن ما حدث في مدينة لاس عانود مؤسف و اننا نتقاسم الأم معهم وان الحكومة لديها الوسائل اللازمة للتعامل مع ما حدث  ومعالجته وذلك بعد احلال السلام في المدينة
اضاف رئيس الجمهورية ان الحكومة القت القبض على معظم من ارتكبوا الأغتيالات  وان اغلبية القتلى من الموظفين في حكومة صوماليلاند
كما حذر رئيس الجمهورية مسؤولي وبرلمانيي  حكومة اقليم بوتلاند  من التدخل في شؤوننا و ان لا يطالبوننا ان ننسحب من اقليم السول  التابع لصوماليلاند واشار ان حكومة وشعب صوماليلاند سيدافعون عن كل شبر من اراضيهم  حتى اذا اجتمعت جميع ادارات الصومال الفدرالية  وسننتصر

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here