رئيس الجمهورية يلقي خطابه السنوي لعام 2020 أما م برلمان جمهورية صوماليلاند

0
1499

 

أكد رئيس  الجمهورية فخامة  موسى بيحي عبدي أنهم لا يقبلون زيارة الرئيس الصومالي محمد عبد الله فرماجو إلى عاصمة جمهورية صوماليلاند  هرغيسا

وصرح الرئيس ذلك في خطابه أمام  جلسة مشتركة لبرلمان صوماليلاند  الشيوخ والبرلمان،  وتحدث ايضا  عن زيارته  إلى عاصمة إثيوبيا  أديس أبابا وبلقائه بالرئيس فرماجو هناك

واشار إلى أن زيارته إلى أديس أبابا كانت تلبية لدعوة من رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد، واصفا أن  الهدف الرئيسي لهذه الزيارة كان تقديم طلب الاعتراف ب جمهورية  صوماليلاند كدولة مستقلة إلى الاتحاد الإفريقي

وقال  فخامة الرئيس ” أبلغني رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد  أنني سألتقي  قريبا بالرئيس فرماجو وأنه يريد التوسط بين الجانبين ووافقت على ذلك” مشيرا إلى رغبة كل من تركيا والسويد وجيبوتي في  التوسط لاستئناف المحادثات بين صوماليلاند والصومال

وأكد  رئيس  جمهورية صوماليلاند فخامة موسى بيحي  أن الاعتذار العلني الذي قدمه الرئيس الصومالي في الـ 13 من فبراير الجاري عن الفظائع التي ارتكبها النظام العسكري الصومالي في أواخر الثمانينات بحق شعب  صوماليلاند  كان مفاجئاً، وانه يرحب بهذا  الاعتذار لكنه أضاف أنه كان ينبغي أن لا يطلب الرئيس فرماجو الاعتذار من الثوار الذين أخذوا السلاح في وجه نظام الرئيس الراحل محمد سياد بري.