الذكرى الرابعة والستين لاستقلال جمهورية صوماليلاند: احتفال بالتقدم والوحدة

0
55

 

هرجيسا   -26/6/2924م

 

أقيم في القصر الرئاسي مناسبة قيمة للاحتفال بالذكرى الرابعة والستين لاستقلال صوماليلاند عن المملكة المتحدة. وكان من بين الحاضرين الرئيس موسى بيحي عبدي، ونائب الرئيس عبد الرحمن عبد الله إسماعيل (زيلعي)، والرئيس السابق طاهر ريالي كاهين

وزعماء مجلس الشيوخ، ورئيس المحكمة الدستورية ، والمدعي العام، والبرلمانيين، وأعضاء من مجلس الوزراء، وقادة الأحزاب، والقادة العسكريين، والدبلوماسيين، والسياسيين، وقادة الشباب، والأكاديميين، وغيرهم من الضيوف الكرام. وتضمن المنتدى كلمات تؤكد أهمية اليوم بالنسبة لمجتمع صوماليلاند

بدأ بالمناسبة مسرحية وعروض أدبية تسلط الضوء على قيمة يوم 26 يونيو، وهو اليوم الذي حصلت فيه صوماليلاند على استقلالها عن الحكم البريطاني. كما قام العديد من المطربين بأداء أغانٍ تحتفل بصوماليلاند وإنجازاتها خلال العقود القليلة الماضية، مما وضع نغمة احتفالية تكرم التراث الثقافي الغني للبلاد والتقدم الذي حققته منذ حصولها على الاستقلال

وتحدث وزير الشباب والرياضة عبد الرزاق موسى فارح عن تاريخ الاستقلال والجهود التي أدت إلى تحقيقه. كما هنأ الطيار المخضرم أحمد محمد حسن (أحمد طييري) الشعب  وأكد على أهمية الحفاظ على حريتهم

هنأ رئيس حزب أوعد فيصل علي وارابي شعب صوماليلاند ودعا إلى الوحدة بين المواطنين والسياسيين. وحث مجلس النواب على إعطاء الأولوية للمصالح الوطنية، وخدمة الناخبين بشكل فعال، والعمل بكفاءة، وإقرار الميزانية، وإنفاذ القانون، وضمان نمو الأمة

وبالمثل، هنأ رئيس مجلس النواب، ياسين حاج محمود حير (فارتون)، المجتمع الصوماليلاندي بهذه المناسبة  وشجع التعاون في التنمية الوطنية

تحدث في المناسبة ايضا  الرئيس السابق طاهر ريالي كاهين  عن مواضيع مختلفة وحث سلطات مقديشو على احترام سيادة صوماليلاند في إدارة تنميتها. وأكد أن القرارات التي اتخذتها صوماليلاند نهائية ولا رجعة فيها، مشددا على أهمية عدم إعادة النظر في الأمور المستقرة دون داع

وفي كلمة لرئيس الجمهورية موسى بيحي عبدي هنأ الشعب بمناسبة الذكرى الرابعة والستين لعيد الاستقلال. وناقش مذكرة التفاهم الوشيكة بين صوماليلاند وإثيوبيا، مؤكدًا أنه سيتم توقيعها قريبًا وستكون ملزمة قانونًا، مسلطًا الضوء على طبيعتها الدائمة

كما أكد الرئيس مجددا التزام حكومته بإجراء انتخابات نزيهة وفق القانون. وأكد أن الانتخابات ستسير كما هو مقرر لها، مع تخصيص موارد كبيرة رغم اعتراضات بعض أحزاب المعارضة. وشدد الرئيس بيحي عبدي على الولاية القانونية لهذه العملية الانتخابية، مشددًا على عدم قابلية تنفيذها للتفاوض